غدا اجمل

بقلم :   عبد الله المغلوث
20-4-2018
التقييم 3.2 بواسطة (6) قارئ 2085 قراءة
غدا أجمل : من الأعمال العظيمة الذي يحمل في طياته أفكار لمواجهة الخيبات والتحديات التي يتعرض لها الإنسان، هذا الكتاب يوجد به أفكار جميلة للغاية لمواقف تصيبنا جميعا على هيئة خطوات عملية والعقبات التي نمر بها في حياتنا وكيفية التعامل معها، حيث يعطي المؤلف عدة أفكار لعدد من المواقف التي يمر بها الإنسان بصفة دورية، ويتطرق إلى العديد من الجوانب والمجالات مثل كيفية التعايش مع آلام الفقر، كيفية التخلص من التوتر والقلق وغيرها من الأمور التي تمس الإنسان.

فكرة الكتاب

تدور الفكرة الرئيسية للكتاب حول كيفية البحث عن السعادة والأمل النجاح، وتخطى كل العقبات المؤدية إلى الفشل والحزن ومن ثم التفكير السلبي.

عبد الله المغلوث

كاتب سعودي الجنسية من مواليد 1978، حصل على العديد من الشهادات العلمية في مجال الاتصالات وتقنيات التسويق، له العديد من الأعمال في العديد من المجلات السعودية والمصرية، وله العديد من المؤلفات.

محتويات الكتاب 

يحتوي الكتاب على العديد من القصص والمقالات التي تمس حياتنا اليومية والتي تقدم بعض النصح والإرشاد للقراء حتي يستطيع تخطي العقبات التي تواجهه في حياته والتي سوف نتطرق إلى بعض منها:
لماذا يجب أن نحصل على الهرمون السعادة ؟
يقول الكاتب في أثناء بحثه عن أصدقاء خفيفي الظل ليساعدوه على تخطي مرحلة الدكتوراه، فنصحه مشرف الدراسة في مرحلة الدكتوراه البروفيسور "بن لايت" فقال له"دراستك الحالية زاخرة بالتحديات لن يهونها عليك غير أسرة داعمة وصديق خفيف الظل، فقال له الكاتب لا جدال في موضوع العائلة لكن ما علاقة الشخص المرح في هذا الموضوع؟ فأجابه البروفيسور "أنت بحاجة إلى الضحك جسدك ودماغك وروحك ينتظرون الكثير من هرمون "الأندروفين"، فصمت الكاتب وكف عن الحديث في هذا الموضوع وانتقل للحديث عن موضوع آخر للتحاور فيه، خشية أن يعلم البروفيسور أن طالبه الجديد لا يعلم شيئا عن "هرمون الأندروفين" فيأخذ انطباعا سيئا عنه في أول لقاء معه، ولكن فور الخروج من مكتبه وقبل الوصول إلى موقف الحافلة التي سوف تنقله إلى الحي الذي يسكن فيه، ذهب للبحث عبر شبكة الانترنت عن "هرمون الأندرفين" ليقرأ عنه فمن خلال الاطلاع عليه والقراءة عنه فوجد أنه هو عبارة عن هرمون يعدك بالسعادة والاسترخاء والضحك ويطلق عليه هرمون"السعادة"، فعلم جيدا أن الضحك ليس هام بالضرورة للدراسة ولكن تكمن أهميته في حاجة أجسامنا إليه، ولصحتنا وحياتنا بشكل عام حيث له العديد من الإيجابيات والتي تتمثل في الآتي:
  1. التعزيز من صحة الجهاز المناعي.
  2. يساعد في خفض هرمونات التوتر.
  3. يحسن الحالة المزاجية للفرد.
  4. يساعد في ارتخاء العضلات.
  5. يكافح الإصابة بأمراض الاكتئاب والأمراض النفسية.
  6. يكافح أمراض القلب نظرا لأنه يساعد على تحسين وظيفة الأوعية الدموية ويزيد من تدفق الدم.
ولكن ربما يدور في ذهنك كيف أضحك يا عبد الله وكل هذه الآلام والخيبات تحاصرني كل هذه الديون تفسد عليا حياتي، فيقول الكاتب أنه جرب في خيباته المتعددة تقنتين كالآتي:
  1. التقنية الأولى تتمثل في الانكفاء والانعزال.
  2. التقنية الثانية تتمثل في الخروج والمشاركة.
فيقول انه اكتشف مع خروجه مع أصدقائه ومقاسمتهم أحزانه قد خففت أحزانه بعد توفيق الله تعالى له، لذلك لا يترسخ في أذهانك أن الوحدة هي الحل للتخلص من المشاكل التي تتعلق بك، وربما تزيد من حدة أوجاعك إذا تجرعتها طويلا، لذلك ابحث عما يسعدك ويبسطك، اخرج من أزماتك وتعامل معها بهدوء وواقعية، واعلم جيدا أن الضحك لا يحتاج إلى الكثير من الجهد والعمل للحصول عليه، فهناك العديد من الأشياء البديهية والبسيطة التي ترسم البسمة على شفتيك وتسعدك.

مراجعة حول كتاب غدا اجمل

غدا أجمل دعوة إلى جلب الفرحة والسعادة لنفسك، وعدم الوقوف أمام خيبات الزمن التي تتعرض لها، والبعد عن الوحدة، دعوة إلى تقاسم أحزانك مع أصدقائك هناك العديد من الأشياء البسيطة التي ترسم الضحكة على شفتيك مثل اللعب مع طفل صغير، تذكر بعض ذكريات القديمة المضحكة وغيرها من المواقف التي مررت بها.

 
مع أطيب التمنيات بالفائدة و المتعة , هذا الكتاب من قسم كتب أدب بامكانك قراءته اونلاين او تحميله على جهازك لتصفحه بدون اتصال بالانترنت
, قد يعجبك ايضا :
كتاب دليل جملة العربي الشامل Joomla! 1.5 ..إقرأ
كتاب Quick ..إقرأ
كتاب 55 مشكة حب ..إقرأ


مشاركات القراء حول الكتاب
لكي تعم الفائدة , أي تعليق مفيد حول الكتاب او الرواية مرحب به , شارك برأيك او تجربتك , هل كانت القراءة ممتعة ؟

القائمة البريدية