حادي الارواح الي بلاد الافراح

مؤلف العمل
نوع الملف
نوع العمل
عدد القراءات
1217 مرة
التقييم 3.00 بواسطة (10)قارئ

"حادي الارواح الي بلاد الافراح". هو احد مؤلفات "ابن القيم" الذي يظهر فيه صفات الجنة و نعيمها بالشكل الذي يدفع القاريء الي التشوق الي لقاء الله و التنعم في جنته. يصف ابن القيم اهل الجنة و صفة الطعام و الشراب و الحور العين و كل اشكال النعيم و طبقاته. ينتقل من الوصف لما تحتويه جنة الخلد الي خارجها حيث يصف الابواب و عددها و صفة كل باب و سعته و السبب وراء الدخول من كل باب و مراتب الجنة و من سبقونا بالايمام في هذه الامة و صفاتهم. بعد ذلك ينتقل في الوصف لشرح صفات اهل الجنة و تربتها و انوارها و القصور الشاسعة و الاشجار التي تعج بانواع من الفاكهة التي لا مثيل لها في الدنيا و صفة طعام اهل الجنة و مشربهم و كيف تكون ملابسهم و الخيم التي يقطنوها و اثاثها من سرر و من يقومون بخدمتهم من الولدان المخلدون. لمعرفة المزيد عن هذا الكتاب تابعنا الي نهاية المقال.

ماذا تعرف عن ابن القيم

اسمه بالكامل "ابو عبد الله شمس الدين محمد ابو بكر ايوب سعد حريز الزرعي", و لقبه "ابن قيم الجوزية". هو احد الفقهاء و العلماء الاسلاميين الذين يشهد لهم بالبنان في علم الحديث و التفسير و الاجتهاد. كما انه احد اشهر ائمة الحنابلة في الشطر الاول من حياته في القرن الثامن من الهجرة. تربي "ابن القيم" علي المذهب الحنبلي, السبب في ذلك ان والده الشيخ "ابو بكر ايوب الزرعي" كان قيما علي "المدرسة الجوزية" للحنابلة لذلك اطلق عليه "ابن القيم" اي ابن قيم المدرسة الحنبلية الجوزية. و لكن ذلك لم يستمر طويلا حيث ان ملازمته للامام "ابن تيمية" احدث تحول بين في حياته العلمية فصار غير ملتزم باي اراء و فتاوي تخص المذهب الحنبلي الا في حالة الاقتناع التام و الدراسة المضنية للفتوي من وراء الدليل, ليكون الدليل احد ما تم التأكيد عليه من القران الكريم و السنة النبوية الشريفة , ثم ما نقل عن صحابة رسول الله صلي الله عليه و سلم و ما اخذ في الاثر عن السلف الصالح. ولد في سوريا , مدينة "دمشق" في عام "1292" ميلادية, و كان احد طلاب العلم المجتهدين فتعلم علي يد الكثير من المشايخ في جميع مجالات العلوم الشرعية حتي تتلمذ علي يد "ابن تيمية" و لازمه حتي وافقته المنية عام "1328" ميلاديه, فاتسع علمه و لمع مذهبه ليكون هو نفسه قيما علي المدرسة "الجوزية".

سبعون بابا من وصف الجنان الحسان

يتكون كتاب "حادي الارواح الي بلاد الافراح" من 70 بابا, يأسر بهم ابن القيم نفوس المشتاقين الي لقاء الله و التنعم في جناته. اعتمد في وصفه علي ما ذكر فيها من القران و السنة النبوية الشريفة. يؤكد كل قاريء للكتاب ان "ابن القيم" او افضل من استطاع ان يصف الجنة من خلال احاديثه الطويلة التي يروي فيها صفات الجنة و ما فيها. يصف فيها ايضا  صفات نساء اهل الجنة و كيف تكون اصنافهم و جمالهم الغير مسبوق ظاهرا و باطنا. و يستطرد "ابن القيم" في الوصف ليصل الي مداه في اعظم ابواب الكتاب الذي يصف متعو النظر الي رب العزة جهرة باستناد تام الي ما ذكر في الكتاب و السنة النبوية الشريفة.

عن جمال الجنة يتحدث

يروي ابن القيم حديثه عن الجنة بالشكل الذي تطرب له الاذان و و تنشرح له الصدور , وينبض القلب نعيما و سرورا لتخيل هذه البقعة الخضراء المترامية الاطراف التي لم و لن تنعم الجوارح كما ستنعم فيها. حتي انه لم يفلت تفاصيل الزينة في الجنة من الؤلؤ و الاستبرق و الذهب و الفضة , وزينة المكان و العين في الانهار و الاشجار و الازهار مما لا عين رات ولا اذن سمعت. اللهم ارزقنا الجنة و اجعل لنا من الفردوس نصيبا برحمتك يا الله.

مع أطيب التمنيات بالفائدة والمتعة, كتاب حادي الارواح الي بلاد الافراح كتاب إلكتروني من قسم كتب كتب إسلامية للكاتب ابن قيم الجوزية .بامكانك قراءته اونلاين او تحميله مجاناً على جهازك لتصفحه بدون اتصال بالانترنت
جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب, لإجراء أي تعديل الرجاء الإتصال بنا.

قد يعجبك ايضا


مشاركات القراء حول كتاب حادي الارواح الي بلاد الافراح من أعمال الكاتب ابن قيم الجوزية


لكي تعم الفائدة , أي تعليق مفيد حول الكتاب او الرواية مرحب به , شارك برأيك او تجربتك , هل كانت القراءة ممتعة ؟

القائمة البريدية