فانينا أو عشق الراهبة

بقلم :   بيير ساباش
23-10-2015
التقييم 2.00 بواسطة (72) قارئ 1968 قراءة
الرواية تعد مناقشة لقضايا الرومان من حيث الحب والعشق والهيام وكيفية طقوس ذلك ففي إحدى محطات الحياة تعارف الرومانيون على إختيار أجمل فتاة لتكون راهبة روما الأولى التي تشفع لشعبها في الملمات، وليس لمن يقع عليها الخيار أن ترفض، وعليها أن تحافظ على عذريتها، وإلا تعاقب الموت فتدفن حية ومن يحاول إغراءها يلقى هو الآخر عقاباً صارماً. فانينا الصغيرة المحبة للحياة، كانت ابنة أحد النبلاء الذي عرف بإستقامته وجرأته في نقد ومقارعة المفسدين، كانت ابنته الوحيدة، لم تكن لا هي ولا أي من أبويها يرغبان ولا حتى يفكران في أن تصبح راهبة، لكن وقع عليها الخيار وأخذت إلى المعبد ولما تبلغ الرشد. في إحدى المرات كانت في عربتها متجهة نحو المعبد ومعها حراسها، وقعت الواقعة، فانقض عليها جبروت الحب إذ خرج من بين الجمهور الذي احتشد لرؤيتها، فتى بهره جمالها ووقف أمام العربة قاطعاً الطريق وراح ينظر إليها، وهي الأخرى سُحرت به وسهت عن نفسها للحظات وغاصت في زرقة عينيه اللازوردية فما الذي جرى بعد ذلك؟
مع أطيب التمنيات بالفائدة و المتعة , هذا الكتاب من قسم قصص عربية وعالمية بامكانك قراءته اونلاين او تحميله على جهازك لتصفحه بدون اتصال بالانترنت
, قد يعجبك ايضا :
كتاب تنصيب وتشغيل Windows server 2003 ..إقرأ
كتاب أدوات التحقق من المدخلات (Validation Controls)في تقنيةASP.NET ..إقرأ
كتاب تعلم الويندوز شرح ميسر مع الصور لكل خطوة ..إقرأ

مشاركات القراء حول الكتاب
لكي تعم الفائدة , أي تعليق مفيد حول الكتاب او الرواية مرحب به , شارك برأيك او تجربتك , هل كانت القراءة ممتعة ؟

القائمة البريدية