علي أوراق الورد

بقلم :   مصطفى الرافعي
26-3-2018
التقييم 3.0 بواسطة (4) قارئ 209 قراءة
كتاب علي أوراق الورد : في هذا الكتاب يقوم "مصطفى الرافعي" بمدح محبوبته في هيئة خواطر نثرية يتحدث فيها عن فلسفته الخاصة في الحب وتذوق الجمال من منطلقات حسية مختلفة. يذكر فيه أن ما يجول بخاطره نحو محبوبته ماهو الا مجرد حالة من حالات الحب التي يكنها إليها ليسطر تاريخا جديدا عما قد استشعره من مشاعر الحب و الرومانسية قبل اطلاقه لهذا الديوان. ما يميز كتاب "علي أوراق الورد" ان الكاتب قام بإرسال رسائل مباشرة إلى محبوبتيه فلا يختص بها محبوبته الأولى بل انه في نثره الذي يصف فيه جمال الشكل الاخاذ كان يذكر محبوبته اللبنانية الثانية و التي كانت مصدر الوحي في عدد من أبواب الكتاب وأهمها "حديث القمر".

صوفية المشاعر

يقال ان محتوي الكتاب لم يقم فيه الرافعي بسطر متلازمات رومانسية فقط, بل انه اراد ان يجمع بين فلسفته الخاصة في الشعور بالحب و صوفية المطلب لشعور الحب نفسه. الديوان يحمل بلاغة عالية في وصف اللغة القلبية بين ما يستشعره وجدان مصطفى الرافعي و المحبوب حتي أن بعض النقاد قالوا انه استطاع ببراعة أن ينتقل بمستوى اللغة من مجرد قالب فني الي منطق يكمن في نظرته الخاصة ومشاعره الفياضة. 

 الأصول اللبنانية ل"مصطفى الرافعي"

ولد "مصطفى الرافعي" في عام "1880" ميلادية في محافظة القليوبية بجمهورية مصر العربية. ظل يعاني من ضعف في السمع منذ أن كان صغيرا, و لكن معدل الضعف بات في ازدياد حتي فقد سمعه بالكلية حينما بلغ ثلاثين عاما من العمر. توقف مصطفى الرافعي عن التعليم في سن صغيرة حتى أنه لم يكمل أي نوع من الدراسة فيما بعد الشهادة الابتدائية. عائلته تمتد اصولها الي عائلة "الرافعي" في لبنان تحديدا في مدينة "طرابلس". تعرف عائلة الرافعي بان اغلبهم من العاملين بالقضاء "الشرعي", و جده "طاهر الرافعي" هو أحد أشهر قضاة المذهب الحنفي.

من كتاب أوراق الورد

يتناول "الرافعي" في كتابه بضع من الرسائل المتبادلة بينه وبين محبوبته او حتي ما تخيل ان تكون بين المحبين. يتعرض الرافعي لعدد من الموضوعات الفلسفية في صياغة مشاعر الحب مش صوفية التعبير و بلاغة الحب و لوعة الاشتياق بما لم يسبقه أحد إليه من قبل في وقته. علي عكس ما قد يبدأ الشاعر في سطر مشاعره, يقوم الرافعي بوصف مشاعره بدءا من العمق و اعلى المراحل الرومانسية التي قد يمر بها المحب ثم يستطرد في الوصف الساحر المؤثر ليسرد كيف تتطور هذه المشاعر مع مرور الزمن, و ان الافتراق ليس بالضرورة هو السبب الذي يتوقف عنده القلب في استشعار و ارسال المشاعر الجياشة, لكن الفراق قد يكون أعلى مراحل التي يشعر فيها المحب برغبته في محبوبه لان الشعور يمتزج بالحنين و الاشتياق.

قلب صغير يحوي العالم

يقول "الرافعي" , أنه قد يوجد في الدنيا فردا يستطيع أن يغني المحب عن الارض بما رحبت و ما دب فيها, و لكنها بكل ما يعج فيه شرقها ومغربها قد لا تغني محب عن محبه. الحسابات العقلية المنطقية لا تنطبق علي المحبوب. بالقيمة الفردية للشخص في الحسبان العقلي هي بداية العد, أما في حسابات القلب فهو الأول الذي لا ياتي معه او بعده اخر. وتجلي الوصف القلبي للمحب حينما قال ان للقلب عناق مثل عناق الأذرع و لكن بمفهوم اخر, فالقلوب تتوسل الي عناق بعضها البعض بالنظرة والابتسامة , فما يشتهي المحبوب من محبوبه هو الحظ المنشود مثل ما يطمح ان يحصل المصباح من نور النجوم.

مع أطيب التمنيات بالفائدة و المتعة , هذا الكتاب من قسم كتب أدب بامكانك قراءته اونلاين او تحميله على جهازك لتصفحه بدون اتصال بالانترنت
, قد يعجبك ايضا :
كتاب مفتاح كنترول في الوورد ..إقرأ
كتاب سلسلة السبكى لتعلم الوورد 2003 ..إقرأ
كتاب word 2007 ..إقرأ


مشاركات القراء حول الكتاب
لكي تعم الفائدة , أي تعليق مفيد حول الكتاب او الرواية مرحب به , شارك برأيك او تجربتك , هل كانت القراءة ممتعة ؟

القائمة البريدية